آخر الأخبار :
محلية
جهوية
وطنية
دولية
اقتصاد
ثقافة و فن
شخصيات
مقالات الرأي
الأكثر تصفحا
الأرشيف لسنة 2018
إثأخجسأ
 12
3456789
10111213141516
17181920212223
24252627282930
31 
انضم الينا على فيسبوك
نشر الخبر في :

السيدة ربيعة مورسيا رئيسة مؤسسة المكي مورسيا للثقافة والفنون بمدريد - إسبانيا تتدخل من أجل التدخل العاجل لإنقاذ المعلم التاريخي المتمثل في برج تغسة من السقوط.





السيدة ربيعة مورسيا رئيسة مؤسسة المكي مورسيا للثقافة والفنون بمدريد - إسبانيا تتدخل من أجل التدخل العاجل لإنقاذ المعلم التاريخي المتمثل في برج تغسة من السقوط.
قامت السيدة ربيعة مورسيا رئيسة مؤسسة المكي مورسيا للثقافة والفنون بمدريد - إسبانيا صباح يوم الإثنين 11 نوفمبر بطنجة بإجتماع مع السيد العربي المصباحي المحافظ الجهوي للتراث بوزارة الثقافة المغربية بجهة طنجة تطوان الحسيمة.
و ذلك من أجل التدخل العاجل لإنقاذ المعلم التاريخي المتمثل في برج تغسة من السقوط. فجدران هذا الموروث القيم أصبحت مهددة في كل وقت بالاندثار التام رغم محاولته الصمود أمام الرياح البحرية و مقاومته لرطوبة الشرقي و تحديه للعوامل المناخية القاسية التي كادت ان تأتي عليه تحت مفعول التآكل المستمر.
و يقع البرج على ساحل قرية تغسة التابعة إداريا لجماعة أمتار و قيادة الجبهة بإقليم شفشاون، على مقربة من الطريق الوطنية رقم 16. و قد تم تشييد البرج إبان الاستعمار البرتغالي لشواطئ غمارة الساحلية في سنة 1492م.
كان اللقاء بهيجا و الحوار مثريا فسر من خلاله السيد العربي المصباحي ان ترميم البرج مدرج في نطاق مشروع وزاري يشمل صيانة احد عشرة برجا موزعة بين الجبهة و سبتة المحتلة وقد تمت دراستها من طرف الباحث الاسباني المختص في الآثار " Patrice Cressier"
و أن الأشغال ستبدأ ما إن ترصد لها ميزانية.
لكن السيدة ربيعة أبدت قلقها الكبير و خوفها من أن يهوي برج تغسة قبل ان تبدأ الوزارة في إنجاز البرنامج المذكور أعلاه لأنه يتواجد في حالة جد سيئة. و بما أنها ابنة المنطقة التي هي أرض آبائها و أجدادها الموريسكيين فقد اقترحت ان تقوم تحت لواء المؤسسة التي ترأسها بالقيام بأشغال أولية و استعجالية لانقاذ البرج المذكور وذلك تحت نفقتها الخاصة.
وبنفس المناسبة تم اتفاق على تقديم اقتراح شراكة بين مديرية التراث الثقافي و مؤسسة المكي مورسيا للثقافة و الفنون بمدريد من أجل دراسة و تفعيل في أقرب الآجال مشروع ترميم الأبراج الإحدى عشر المتواجدة بالسواحل الشمالية للمملكة و التي يعود تاريخ بناؤها الى أواخر القرون الوسطى.
متابعة: الانـــارة نيـــوز
Alinaranews.net






رابط مختر للخبر تجده هنا http://alinaranews.net/news9948.html
أضف تعليق

أضف تعليقك




جهة طنجة تطوان الحسيمة
من المرئيات
سياسة
مجمتع
رياضة
حوارات
تحقيقات
صحة
حوادث