آخر الأخبار :
محلية
جهوية
وطنية
دولية
اقتصاد
ثقافة و فن
شخصيات
مقالات الرأي
الأكثر تصفحا
الأرشيف لسنة 2018
إثأخجسأ
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031 
 
انضم الينا على فيسبوك
- كاتب المقال : mouter - الجمعة 03 أغسطس 2018 - 11:18:35
عدد المشاهدات عدد المشاهدات
نشر الخبر في :

البطولة الوطنية.. السجن ينتظر مستعملي الشهب الاصطناعية في الملاعب





البطولة الوطنية.. السجن ينتظر مستعملي الشهب الاصطناعية في الملاعب
عزيزة هريش
قبل أسابيع فقط على انطلاق البطولة الوطنية الاحترافية لاتصالات المغرب، بقسميها الأول والثاني، أصبح أنصار الأندية ممن يستعملون الشهب الاصطناعية داخل الملاعب للاحتفال، مهددين بالسجن إلى خمس سنوات بعدما تم نشر القانون الجديد المتعلق بتنظيم استعمال المفجرات ذات الاستعمال المدني والشهب الاصطناعية الترفيهية والمعدات التي تحتوي على مواد نارية في الجريدة الرسمية.
وأصبح هذا القانون الجديد المتعلق بتنظيم استعمال المتفجرات سارية المفعول ابتداء من الآن وتطبيقه دخل حيز التنفيذ، مما يعني أن أنصار الفرق الوطنية ستجد نفسها ملزمة بالتقيد بهذا القانون واحترامه، والكف عن إدخال الشهب الاصطناعية والاحتفال داخل المدرجات بهذه المواد، التي تشكل خطرا على السلامة الجسدية للجميع داخل الملاعب الكروية.
ويتضمن القانون الجديد عقوبات تتراوح ما بين الحبس من سنة إلى خمس سنوات سجنا، وغرامة مالية تتراوح ما بين 50 ألف درهم، و500 ألف درهم أو بإحداهما، كل من يحوز دون مبرر قانوني مواد أولية، أو متفجرات أو شهب اصطناعية ترفيهية، أو معدات تحتوي على مواد نارية، أو يقوم بإدخالها بطريقة غير قانونية إلى التراب الوطني.
ويذكر أن وزارة الطاقة والمعادن، كانت قد تقدمت بمقترح قانون قبل أن يتم اعتماده ويتم نشر مضامينه في الجريدة الرسمية، لما يكتسيه موضوع استعمال المتفجرات أو الشهب الاصطناعية الترفيهية من أهمية و خطر على الأشخاص، والممتلكات يتوجب اتخاذ احترازات عاجلة للتحكم في المخاطر المرتبطة بهذه المواد.
ويمنع القانون الجديد العبور البري للمواد المتفجرة، والشهب الاصطناعية التي تحتوي على مواد نارية، وعليه فقد أصبح مستعملو هذه الشهب الاصطناعية سواء في الملاعب أو غيرها مهددين بالسجن.




رابط مختر للخبر تجده هنا http://alinaranews.net/news9425.html
أضف تعليق

أضف تعليقك




جهة طنجة تطوان الحسيمة
من المرئيات
سياسة
مجمتع
رياضة
حوارات
تحقيقات
صحة
حوادث