آخر الأخبار :
محلية
جهوية
وطنية
دولية
اقتصاد
ثقافة و فن
شخصيات
مقالات الرأي
الأكثر تصفحا
الأرشيف لسنة 2019
إثأخجسأ
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 
 
انضم الينا على فيسبوك
- كاتب المقال : mouter - الأحد 14 يوليو 2019 - 22:12:44
عدد المشاهدات عدد المشاهدات
نشر الخبر في :

كأس إفريقيا للأمم مصر 2019. إقصاء الدراماتيكي لتونس ...السينغال تلعب النهاية. رياض محرز يؤهل الجزائر للنهاية الكبرى





كأس إفريقيا للأمم مصر 2019.إقصاء الدراماتيكي لتونس ...السينغال تلعب النهاية.
رياض محرز يؤهل الجزائر للنهاية الكبرى .
متابعة و إنجاز : إدريس مهاني
أستأنفت منافسات كأس إفريقيا للأمم 2019 و التي وصلت دور النصف بالمقابلة الاولى التي جمعت منتخب السينغال بمنتخب تونس في طبق اول بملعب 30 يونية بالقاهرة .
الجولة الاولى سجلت تفوقا نسبيا على مستوى النهج التكتيكي / الهجومي لمنتخب السينغال حيث خلق مجموعة من المحاولات لفتح التسجيل و خصوصا منها تلك التي ارتطمت بالعارضة للنجم ماني . الشوط الثاني عرف تحركا ملحوظا من طرف التونسيين في محاولة لإمتصاص هجومات الخصم المتكررة ،و المجهود الجبار المبدول من الطرفين و الذي كانت للحرارة تأثيرها الكبير عليهما . هذا الشوط تميز أيضا بضربتي الجزاء واحدة لكل منتخب ، الاولى في الدقيقة 72 لتونس و الثانية لصالح السينغال في الدقيقة 77 ضاعتا معا بعد تصدي ناجح للحارسين .لينتهي الوقت القانوني بالتعادل السلبي صفر لمثله . الدقيقة الخامسة من الشوط الاضافي الاول تعطي هدف السبق السينغالي بعد خطأ فادح للحارس اثر خروج خاطيئ و سوء طالع المدافع براون الذي سجلها في مرماه .
الدقيقة 113 كادت ان تعرف منعطف اخر لولا سوء تقدير الحكم و الفار الذي أعلن عن ضربة جزاء و تراجع عنها ،الكل شاهد كيف لمست الكرة يد اللاعب في مربع العمليات .
اقصاء دراماتيكي لتونس إذن ،
فمباراة النصف هاته ستبقى مسجلة في تاريخ منافسات كاس الامم الافريقية ، بضياع ضربتي جزاء واحدة لكل منتخب ، و رفض ضربة جزاء لصالح تونس ، اولا أعلن عنها حكم اللقاء ، و الفار طلب منه مراجعتها ليعلن عن رفضها تاركا الكل لا يستوعب مثل هذه القرارات لان الكرة لمست بالفعل يد اللاعب وسط مربع العمليات ...
مباراة النصف الثانية و المنتظرة جمعت بالملعب الدولي بالقاهرة منتخب الجزائر بنظيره منتخب نيجيريا و الذي سجل شوطه الأول سيطرة منطلقة لأشبال جمال بلماضي الذين كان لهم تعامل رائع في جل أطواره بفضل النظرة الواقعية التي تعتمد على تهدئة اللعب و الضغط و المحافظة على الكرة و بناء العمليات من الخلف، هجومات عديدة أتعبت دفاع الخصم و انهكت قواه خصوصا التحرك من طرف المهاجم الأوسط الجزائري بوجندة،الشيئ الذي جعل تسجيل هدف السبق هو رهين وقت ليس الا وفعلا تسنى لهم ذلك في الدقيقة 40 اثر هجوم قاده من اليمين رياض محرز و تمريرته العرضية يسجلها المدافع الأوسط النيجيري في مرماه .
الشوط الثاني حاول منتخب نيجريا امتصاص الإعصار الجزائري الذي حاول المحافظة على نفس الإيقاع تهدئة اللعب الا ان الدقيقة72 تعطي هدف التعادل من ضربة الجزاء هذه المرة اغفل عنها الحكم و تم تنبيهه من الفار لمراجعتها وهي نفس اللقطة التي شاهدها الجميع في لقاء النصف الاول ،و بالفعل هناك لمس الكرةفي يد لاعب البيتس الاسباني . و في الوقت الذي كان الكل ينتظر الأشواط الإضافية يتمكن النجم الجزائري رياض محرز من تسجيل هدف رائع في الدقيقة 97 بعد تنفيذه لضربه خطأ مباشرة على طريقة الكبار ليوقع ورقة عبور بلاده للمباراة النهائية و التي ستجمعه بالسينغال . و هكذا يعود منتخب الجزائر للعب مباراة نهائية بعد 29 سنة كاملة كان اخرها سنة 1990 بالجزائر و الفوز بالكاس الاولى.
و هذه نتائج مبارتي النصف :
السينغال 1 تونس 0
الجزائر 2 نيجيريا 1
مباراة الترتيب الأربعاء 17 يوليوز على الساعة الثامنة ليلا .
تونس - نيجيريا
المباراة النهائية الجمعة 19 يوليوز على الساعة الثامنة ليلا.
الجزائر - السينغال




رابط مختر للخبر تجده هنا http://alinaranews.net/news10955.html
أضف تعليق

أضف تعليقك




جهة طنجة تطوان الحسيمة
من المرئيات
سياسة
مجمتع
رياضة
حوارات
تحقيقات
صحة
حوادث