آخر الأخبار :
محلية
جهوية
وطنية
دولية
اقتصاد
ثقافة و فن
شخصيات
مقالات الرأي
الأكثر تصفحا
الأرشيف لسنة 2019
إثأخجسأ
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
293031 
 
انضم الينا على فيسبوك
- كاتب المقال : mouter - الأحد 09 يونيو 2019 - 21:09:04
عدد المشاهدات عدد المشاهدات
نشر الخبر في :

الجولة 30 و الأخيرة لبطولة الدوري الإحترافي . المغرب التطواني يحقق الأهم و يحافظ على مكانته في قسم الصفوة





الجولة 30 و الأخيرة لبطولة الدوري الإحترافي .المغرب التطواني يحقق الأهم و يحافظ على مكانته في قسم الصفوة..
عمل جدي ينتظره للتخطيط للموسم المقبل ...
متابعة :إدريس مهاني

إحتضن المركب الرياضي مولاي عبد الله زوال يوم الأحد لقاء المتعة و التأكيد بين الجيش الملكي و المغرب أتلتيك تطوان ،و لعل ما زاد في أهمية اللقاء هي تلك اللوحة الفنية التي رسمها الجمهور التطواني وجسدها بألوانه الحمراء / البيضاء في مدرجات الملعب في زحف تاريخي هو الثاني من نوعه بعد ذلك الذي سجل سنة 2012 و الذي توج بلقب أول ،و هذه المرة تشاء الأقدار ان تكون مرة اخرى مدينة الرباط شاهدة على إمكانية المغرب التطواني على تحقيق إنجاز اكثر من رائع يتجلى في محافظته على مكانته ضمن أندية الصفوة .هذه الإمكانية كانت شبه مستحيلة قبل اجراء اللقاء القفل ضد نادي الرجاء البيضاوي ،انتصار غير المفاهيم و بعثر الأوراق و جعل الفريق التطواني يتحكم بشكل جلي في مصيره وهو ما أمنت به كل الفعاليات الرياضية و مكونات النادي و ضلت متشبتة ببصيص من الأمل رغم انه كان قليلا و منعدما في بعض الأحيان و هذا لا يشعر به الا من عاش الازمة المفتعلة التي عانى منها النادي مرغما.
اللقاء كان صعبا بجميع المقاييس لان المغرب التطواني كان أمامه اختيار واحد و هو تحقيق العلامة الكاملة حتى لا يدخل في حسابات هو في غنى عنها خصوما و ان الوداد فند كل ماقلناه عنه و حل بمراكش بمجموعة مخضرمة يغيب عنها تسع لاعبين رسميين قرار مفاجئ لا يشرف مسؤولي الودادخصوصا بعد كل ما عاشه مؤخرا...الشيئ الذي جعل مجموعة من المهتمين و المتتبعين ينعتون المواجهتين بإنعدام الجدية و التحلي بروح المسؤولية !!!و انا اتفق معهم خصوصا في ظل العبث الذي سجلناه مند عدة جولات خلت اضافة للتدليس و المؤامرات العديدة التي احيكت من الداخل و الخارج و التوظيف السلبي لمجموعة من القنوات باسم حرية التعبير و الغيرة المزيفة للتشويش و التضييق على جميع مكونات النادي ، اننا نؤمن بالحوار البناء و الرأي و الرأي الأخر لان الصدر يجب ان يكون رحبا و واسعا و متقبلا . انتصر المغرب أتلتيك تطوان بفضل كل مكوناته دون اسثتناء و من يقول العكس يجب عليه ان يراجع نفسه ،حافظ على مكانته ضمن اندية الصفوة بفضل تظافر كل الجهود ،جهود كل الفعاليات الرياضية و التقنية و فاعلين من المجتمع المدني و الصحافة الشريفة التي عبرت منذ البداية عن مشاركتها في مشروع الإنقاذ و الانعتاق .
انتهت المباراة الاخيرة بفوز المغرب التطواني بهدفين للاشئ من تسجيل كل من حمزة حجي في الدقيقة 43 بعد تنفيذه لضربة جزاء ثم هدف الحسم في الدقيقة 50 بواسطة الثعلب أيوب لكحل ،و هو ما كنا قد أكدنا عليه خصوصا ان هدا اللقاء كان مرتبطا بنتيجة مراكش و التي على فكرة انتهت بتعادل كبير 3 مقابل 3 !!!
المغرب أتلتيك تطوان حقق الأهم و ذلك بضمان مكانته ضمن اندية الصفوة وهي هدية للجمهور الذي رافقه في هذه الرحلة الصعبة ولكل ساكنة تطوان و للجهة بكاملها ...
الان يجب الاحتفال بنشوة البقاء و بعدها سيكون هناك عمل جاد يجب انجازه لتخطي و تجاوز الاخطاء التي ارتكبت على مستوى التخطيط و الإستراتيجية المتبعة ادريا و تقنيا ، و البرمجة للموسم المقبل و هناك العديد من النقط التي يجب الانكباب على حلها بهدوء و بدون ضوضاء مابعد هذه المباراة و اتمنى صادقا ان يتم اشراك كل الفعاليات الرياضية و التقنية المحلية و هيئات المجتمع المدني و المستثمرين و المستشهرين و كل الطاقات الحية التي بامكانها تفعيل المشاريع الطموحة حتى يسترجع النادي بريقه و هيبته و إشعاعه المحلي و الوطني لتجاوز النكسات التي عانينا منها خلال السنوات الثلاثة الاخيرة ... الله غالب .




رابط مختر للخبر تجده هنا http://alinaranews.net/news10823.html
أضف تعليق

أضف تعليقك




جهة طنجة تطوان الحسيمة
من المرئيات
سياسة
مجمتع
رياضة
حوارات
تحقيقات
صحة
حوادث