آخر الأخبار :
محلية
جهوية
وطنية
دولية
اقتصاد
ثقافة و فن
شخصيات
مقالات الرأي
الأكثر تصفحا
الأرشيف لسنة 2019
إثأخجسأ
 1234
567891011
12131415161718
19202122232425
262728293031 
 
انضم الينا على فيسبوك
- كاتب المقال : mouter - الثلاثاء 14 مايو 2019 - 13:43:57
عدد المشاهدات عدد المشاهدات
نشر الخبر في :

الدورة 28 من بطولة الدوري الاحترافي .المغرب التطواني الخاسر الكبير ... هزيمة عمقت الازمة و الجرح





الدورة 28 من بطولة الدوري الاحترافي..المغرب التطواني الخاسر الكبير ..... هزيمة عمقت الازمة و الجرح
متابعة: إدريس مهاني

إحتضن الملعب الكبير بأكادير اللقاء المهم و الحاسم بين المغرب التطواني و مضيفه حسنية أكادير ،أهمية اللقاء تكمن في الرغبة و الطموح بل للحاجة الملحة للنقط الثلاثة بنسبة لأشبال طارق السكيتيوي للمحافظة على اماله و ضمان المكانة ضمن أندية الصفوة،و تعتبر هذه المقابلة بمثابة القفل خصوصا اذا أخدنا بعين الاعتبار المطاردة الشرسة لنادي الكوكب المراكشي الذي يريد و يريدون له ان يخرج من النفق المظلم كيفما كانت الأحوال ( صحا و لباس ) و هنا تدخل مجموعة من العوامل : التعليمات الفوقية ، التلاعبات في نتائج المباريات على حساب الجماهير الرياضية و بالتالي اصبحت أصابيع الاتهام تتوجه للجامعة الوصية و العصبة الوطنية الاحترافية و هناك معطيات تبررها نتيجة المؤامرات التي تحاك و الشك في بعض النتائج .العقليات المفسدة ما زالت هي هي و تعبث بالكرة الوطنية و تخلفها .
مرة اخرى تتحفنا لجنة البرمجة ( لجنة اللخبطة )بعبقرية لا نتقنها الا نحن ،الدورة 28 برمجت لمدة ثلاث ايّام السبت مباراة واحدة الأحد لقاء واحد و الاثنين ست مباريات بالتمام و الكمال دون مراعاة معاناة الاندية و جماهيرها العريضة و تبقى النقطة الإيجابية في هذه البرمجة و هو ما طالبنا به لمرات عديدة و هو التوقيت الموحد لثلاثي المؤخرة و باقي مباريات يوم الاثنين .
الجولة الاولى تميزت بتمركز الكرة في وسط الميدان مما كان يحول معه الوصول لبناء محاولات هجومية لتهديد مرمي الخصم و لكن بالرغم من ذلك تم الوصول من الجانبين بين الفينة والأخرى و هكذا و في الدقيقة 37 و في هجوم سريع يتمكن الاعب الفلسطيني سهام تامر من تسجيل هدف السبق لصالح الحسنية بعد ان تمكن الحارس التطواني من رد الكرة من قدفتين متتاليين خدعته الثالثة هو و مدافعيه . لتنتهي هده الجولة بتفوق ح.أكادير على المغرب التطواني بهدف واحد للاشيئ.
الشوط الثاني تميز بدخول مبكر للماط في اجواء اللقاء بحثا عن تعديل الكفة و احدث اكثر من فرصة للتسجيل اذكر منها فرصتين سانحتين للمحساني و أخرى جد واضحة للميموني و ظل البحث مستمرا الا ان التسرع و الضغط النفسي حالا دون ذلك ،المغرب التطواني أعطى كل ما في جعبته لكن عاكسه الحظ هذه المرة ،لينتهي اللقاء بهزيمة قاسية أزمته و عمقت جرحه في الرتبة ما قبل الاخيرة متجاوزا من طرف الكوكب المراكشي المنتصر على يوسفية برشيد بحصة كبيرة 4-1 !!! في اسوء لقاء لبرشيد في بطولة هذا الموسم .
اذن الان و على بعد دورتين الصراع سيظل ثنائيا بين الكوكب المراكشي و المغرب التطواني و ان كانت وضعية الماط جد حرجة مما يعقد وضعيته في تراجع مرعب لكن تبقى حظوظه ضد المستحيل ممكنة .
الترتيب بعد مرور 28 دورة :

-14 KACM 29 pts
-15 MAT. 28 pts
-16 CRA. 24 pts




رابط مختر للخبر تجده هنا http://alinaranews.net/news10690.html
أضف تعليق

أضف تعليقك




جهة طنجة تطوان الحسيمة
من المرئيات
سياسة
مجمتع
رياضة
حوارات
تحقيقات
صحة
حوادث