آخر الأخبار :
محلية
جهوية
وطنية
دولية
اقتصاد
ثقافة و فن
شخصيات
مقالات الرأي
الأكثر تصفحا
الأرشيف لسنة 2019
إثأخجسأ
1234567
891011121314
15161718192021
22232425262728
2930 
 
انضم الينا على فيسبوك
- كاتب المقال : mouter - الثلاثاء 02 أبريل 2019 - 22:21:31
عدد المشاهدات عدد المشاهدات
نشر الخبر في :

الدورة 23 من بطولة الدوري الإحترافي المغربي .. هزيمة قاسية للمغرب التطواني بواد زم امام السريع المحلي





الدورة 23 من بطولة الدوري الإحترافي المغربي
هزيمة قاسية للمغرب التطواني بواد زم امام السريع المحلي .
متابعة :إدريس مهاني
إحتضن الملعب البلدي بواد زم مساء الثلاثاء لقاء سريع واد زم و المغرب التطواني برسم الجولة 23 من بطولة ( الكانة و الرشوق ) و التي اصبحوا يسوقونها لنا بالديطاي في لخبطة على مستوى البرمجة فريدة من نوعها و مباريات موزعة على طول ايّام الاسبوع :إبداع مغربي لا مثيل له .
لقاء المغرب التطواني هذا جاء بعد متسع كبير من الوقت حيث تم التهييئ بأريحية و هدوء و إمتصاص الضغط النفسي و التحضير بالجدية اللازمة و تسطير هدف استراتيجي و هو العودة من مدينة واد زم بالعلامة الكاملة و تحقيق فوز معنوي كفيل باسترجاع الثقة له اولا و لجماهيره العريضة ثانيا و وضع حد للنتائج الهزيلة المسجلة لحد الان في عهد المدرب طارق السكيتوي ( اربع تعادلات و هزيمة واحدة ) اَي بلغة الأرقام انه في خمس مباريات حصل على اربع نقط من مجموع خمسة عشر نقطة و هي حصيلة ضعيفة و هزيلة مقارنة مع الوضعية المتأزمة التي يوجد عليها في مؤخرة الترتيب ، منافسه في هذه الجولة نادي سريع واد زم هو الاخر في وضعية لا يحسد عليها بحيث ان الفرق بينهما لا يتجاوز النقطتين و بالتالي اللقاء سيكون متنفسا إيجابيا لهما في حالة تحقيق الفوز .
الجولة الاولى لم تعرف الجديد على مستوى النتيجة و تنتهي بالتعادل ، و و لعل ما ميزها الحيطة و الحدر من الجانبين مع محاولات محتشمة عن قلتها ،الشوط الثاني سيتطلب ارتفاع الايقاع و المغامرة و انتهاج نهج تكتيكي الا انه لم نسجل هذه العوامل ليبقى اللقاء بين اخد و رد و تسرع يدل عن ضعف النهج الهجومي ليبقى الانتظار مملا الى غاية الدقيقة 82 حيث يتمكن اللاعب ابوزهار من كرة طائشة اتر خطأ دفاعي في رد الكرة من تسجيل الهدف الوحيد لصالح المحليين ،الدقائق المتبقية عرفت اندفاع كلي للتطوانيين لتعديل الكفة وقد كاد ان يتحقق له ذلك الا ان سوء الحق حال دون ذلك ،لينتهي اللقاء بهزيمة قاسية لأشبال طارق السكيتيوي تركت الأمور على ما عليها بل اكثر تأزما : على المستوى المعنوي و النفسي و التباري ولم يبقى أمامه إلا مواصلة العمل و عدم الاستسلام و العودة بسرعة. المغرب التطواني ما زال متشبثا بالرتبة 14 بمجموع 22 نقطة على بعد ثلاث نقط عن صاحب الرتبة 13 الفتح الرباطي . اللقاء قاده طاقم تحكيم مصري و لقد تطرقنا لذلك و لا داعي للتكرار . ماذا كان سيقع لو قاده طاقم تحكيم مغربي ؟ مجرد سؤال .




رابط مختر للخبر تجده هنا http://alinaranews.net/news10509.html
أضف تعليق

أضف تعليقك




جهة طنجة تطوان الحسيمة
من المرئيات
سياسة
مجمتع
رياضة
حوارات
تحقيقات
صحة
حوادث